هولاند يعلن رفع درجة التاهب الامني بعد تفجير مصنع الغاز

التنميـــة نيـــــوز / بغــــداد
دعا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند اليوم الى الحفاظ على الوحدة الوطنية للفرنسيين والرد بحزم على الارهاب بعد تفجير مصنع للغاز في منطقة ازير جنوب شرق فرنسا ، معلنا عن رفع درجة التاهب الامني القصوى لمدة ثلاثة ايام في منطقة الهجوم.
وقال هولاند في كلمة عقب الاجتماع الامني بعد تفجير مصنع الغاز ان “خطة فيجي بيرات الامنية لمكافحة الارهاب ستبلغ ذروتها لمدة ثلاثة ايام في منطقة ازير حتى يسمح للقوات الامنية باجراء التحقيقات اللازمة للحصول على معلومات حول الهجوم”.
واضاف ان “فرنسا لن تخضع وستواصل جهودها في مكافحة الارهاب سواء في داخليا او عبر العالم عاداً ان “الارهاب هو عدونا المشترك الذي ضرب بلدان مختلفة اليوم كما حدث في الكويت وتونس ايضا وخلف عشرات الضحايا”.
واوضح ان “التحقيقات الجارية ستوضح اذا ما كان هناك متواطؤون في هجوم مصنع الغاز” مشيرا الى ان وزير الداخلية الفرنسي سيقدم معلومات وتفاصيل ضرورية حول ذلك في وقت لاحق.
ودعا هولاند المواطنين الفرنسيين الى “الالتفاف والوحدة الوطنية امام التهديدات الارهابية وتعزيز الثقة في قدرة القوات الامنية الفرنسية المنتشرة لحمايتهم ، مشيرا الى ان ذلك “سيعزز من قدرتنا على مواجهة الارهاب باكبر قدر من الفاعلية”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.