من إشراقات ميسان الجميلة

عقول شبابية ساهمت بكل ماتملك من عطاء وجهد ومثابرة لتجعل للابداع معنى حقيقي فعطائهم جعل لاسم ميسان آفقا سرمديا .تجمع افكار الشبابي..شباب يغوصون فالحلم ويتحدون الصعاب من أجل تحقيق الهدف الموعود .جمعني بهم هذا اللقاء الممتع لكي نتعرف عليهم وعلى مهاراتهم الفنية أتمنى لكم متابعة شيقة ..
حوار /تمارا العزاوي
*كيف كانت البدايه ولما اطلقتم عليه تجمع أفكار ما المغزى من ذلك ؟؟
ج/ كانت البداية من فكرة وطموح لتغيير الواقع الحقيقي للمجتمع ببعض الأفكار الأستثنائية ولذلك سمي التجمع بأسم أفكار لأننا نريد حقاً ان نعمل بأفكار من شأنها رسم تغيير حقيقي على الارض .

*هل واجهتم صعوبه مع الأفكار المتجددة والتي رأيناها في نشاطاتكم ؟؟
ج/ نعم بالتأكيد فلكل عمل هناك نُقاد ولكن النقد البناء يختلف عن جذرياً عن النقد الهدام وحقيقةٍ اغلب النقد الذي حصل لأفكارنا المتجددة على المجتمع كان نقداً سلبياً هدام ، لكن نحن نعتبر ذلك ضريبة نجاح فلا بأس به .

* هل شارك أفكار في نشاطات محلية ؟؟
ج/ نعم اكثر من نشاط كان افكار قد شاركت بِه وأهمها اليوم العالمي للثقافة والذي كان بتنظيم تجمعنا .

* ماهي أولويات الملاكات في تجمع أفكار ؟؟
ج/ الوصول لمجتمع افضل يسوده القانون وحرية الرأي
كذلك من أولوياتنا ان نغير من أنفسنا دائماً حتى نستطيع ان نغير من حولنا .

* هل هناك تنسيق بين أفكار وباقي المنظمات ؟؟
ج/ بالتأكيد هناك تنسيق مع جميع المنظمات والفرق التطوعية .

* ماهي رؤية أفكار المستقبلية؟؟
ج/ سيستمر التجمع بالتفكير بطرق متجددة لتغيير المسار المجتمعي نحو الطريق الصحيح
كذلك رؤيتنا في تطوير الذات مهمة جداً بالنسبة لنا والتي منها نستطيع التأثير على مجتمعنا العراقي الميساني .

* تجمع أفكار يضم سبع أعضاء فقط أم قابل للزيادة ؟؟
ج/ حالياً سبعة أعضاء فقط لكننا في طور ضم دماء شبابية جديدة .

*حدثوني عن مهرجان مملكة ميشان هذا الاسم العريق مالذي أضاف لكم وكيف واجهتم الانتقادات التي وجهت بعد انتهاء المهرجان ؟؟
ج/ مملكة ميشان أضفنا له من عبق تفكيرنا استذكاراً لتراثنا وثقافتنا وادبنا التي تناساها الكثير بل الأغلب من المواطنين الميسانيين
أضاف لنا محبة الناس وراحة نفسية بعدما رآينا ابتسامة الأطفال تملئ وجوههم ، اما عن الانتقادات فقد استقبلنا البناء منها وتركنا ما يريد تأخيرنا خلف ظهورنا حتى لا نتأخر خطوة بمطبات من لا يريد ان يتغير .

* ماهي آلية عملكم داخل التجمع ؟
ج/ الية العمل سلسة جداً
لا قائد داخل الفريق
العمل بروح واحدة
الصداقة الصادقة بيننا اساساً تعاضدنا
كل من يملك فكرة لخدمة المجتمع سنحولها لأرض الواقع سريعاً.

* كيف كان تقبل المجتمع الميساني لتجمع أفكار؟
ج/ قبول وتقبل بصورة كبيرة جميلة نحن فرحين بها جداً
حيث لمسنا التغيير منهم وذلك اكبر الدلائل على المقبولية من قبلهم .

* أود أن استمع لكلمة أخيرة ؟
ج/ كلمتنا ستكون لأنفسنا اولاً
عهداً علينا امام الله سبحانه وتعالى سنبقى رجالاً حرصين على عراقنا من كل شيء وسنعمل على خدمته حتى نفسنا الأخير
ثانياً الى مجتمعنا
اعملوا من مكانكم على تغيير انفسكم ومن حولكم
لكي نرى عراقنا الوردي المزدهر الذي نرغب اليه سويةٍ ، مع الحب .

شكرا لهؤلاء الشباب الرائعين
انا الان اكتب وجف قلمي وعجز اللسان عن التعبير بحق ابداعكم
فتحية لقيثارة الجنوب بعطاء ابنائها
متمنية لكم المزيد من التألق والإبداع

11258580_958690877484037_1339127733_n

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.