مفوضية حقوق الإنسان والخارجية تدعوان المجتمع الدولي لاعتبار قصف تازة جريمة ضد الإنسانية

التنمية نيوز/شمس سالم السوداني
دعت المفوضية العليا لحقوق الإنسان ووزارة الخارجية العراقية المجتمع الدولي إلى اعتبار قصف داعش الارهابية لناحية تازة جنوبي كركوك بالمواد الكيمياوية جريمة ضد الإنسانية .
وقالت عضو المفوضية سلامة الخفاجي في بيان صادر عن المفوضية العليا لحقوق الإنسان تلقت وكالة التنمية نيوز نسخة منه اليوم الجمعة ، إن ” المفوضية العليا لحقوق الإنسان عقدت اجتماعا موسعا مع ممثلي وزارة الخارجية ؛ لمناقشة الأوضاع الإنسانية لسكان قضاء تازة بعد الجريمة البشعة التي ارتكبتها داعش الإرهابية ضد السكان بقصفهم بالأسلحة السامة المحرمة دوليا ، والمتمثلة بغاز الخردل ، بحضور المستشار بدائرة حقوق الإنسان في وزارة الخارجية محمد عدنان ، والسكرتير الاول بدائرة المنظمات والمؤتمرات الدولية لنزع السلاح مهند محسن المياح ” ، مبينة أن ” الاجتماع دعا إلى ضرورة التحرك دوليا لإدانة واستنكار وشجب هذه الجريمة النكراء ” .
وبينت ان ” المجتمعين اكدوا بأن قصف مدينة تازة بالأسلحة الكيماوية السامة يعد جريمة ضد الانسانية ؛ لأنها تخالف المواثيق والاعراف الدوليـــــة ، وقرار الامم المتحدة لعـــــام 1993 ” ، مشددين على ضرورة محاكمة الارهابيين الذين تلوثت ايديهم بدماء اهالي المدينة ، وطالب الاجتماع بعقد جلسة طارئة لمجلس حقوق الانسان ، واصدار قرار أممي بشأن استخدام عصابات داعش الاسلحة المحرمة دوليا ، وعدها جريمة ضد الانسانية .
وبينت انه ” كما جرى خلال الاجتماع التطرق الى الاوضاع الصحية للمصابين ، وضرورة معالجتهم خارج العراق ، اضافة الى استعراض اجراءات وزارة الخارجية لإيصال صوت اهالي تازة الى المجتمع الدولي ، وتدويل هذه الجريمة النكراء ” .
وطالبت الخفاجي بمفاتحة الجهات المختصة ؛ لغرض فحص وتطهير اراضي مدينة تازة من آثار الأسلحة الكيمياوية التي استخدمتها داعش الاجرامية ضد السكان .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.