مجلس الامن يجتمع اليوم لبحث الازمة السورية

أعلن سفير نيوزيلندا لدى الأمم المتحدة، جيرارد فان بوهيمن، أن مجلس الأمن الدولي سيعقد اليوم الاربعاء، اجتماعا لمناقشة الوضع الإنساني المقلق في سوريا ونزوح عشرات الآلاف من مدينة حلب في الآونة الأخيرة.
وتبدأ المشاورات المغلقة اليوم بطلب من نيوزيلندا واسبانيا وبدعم من قوى غربية أخرى، وقال بوهيمن في بيان “ثمة تقارير عن 30 ألف شخص على الأقل نزحوا من حلب ونحن في منتصف الشتاء واعتبرت نيوزيلندا واسبانيا هذا وضعاً لا يمكن أن يتجاهله مجلس الأمن”.
وكانت الامم المتحدة قد حذرت أمس الثلاثاء من أن مئات آلاف المدنيين قد تنقطع عنهم إمدادات الطعام إذا حاصرت قوات الحكومة السورية المناطق التي تسيطر عليها جماعات المعارضة المسلحة في حلب.
وتأتي جلسة المجلس قبيل اجتماع حاسم في ألمانيا، لقوى دولية تشمل روسيا والولايات المتحدة والسعودية وإيران يوم غد الخميس في محاولة لإحياء محادثات السلام في سوريا.انتهى

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.