مجلس الاقتصاد العراقي يطلع مبادره الوفاء للعراق

رنا العجيلي /بغداد
في ضل الضروف التي مر بها شعبنا العراقي عامه واهالي منطقه الكراده خاصه بعد استشهاد اكثر. من ثلاثمائة شهيد سقطو جراء تفجير غادر راح ضحيته النساء والشباب والأطفال اطلق مجلس الاقتصاد العراقي هذه المبادرة التي تعتبر هي الاولى من نوعها حيث تم جمع التبرعات من رجال وسيدات الاعمال وتكريم ذوي الشهداء مبلغ سته مليون لكل شهيد من شهداء الكراده
السيد ابراهيم المسعودي رئيس مجلس الاقتصاد صرح لنا ::هذه تعتبر الوجبه الاولى من دفع المكرمه حيث بلغ عدد المستفيدين من عوائل الشهداء 125شهيد ممن استلمو شهادات وفاتهم اول مرة
واضاف ان المبادرة شملت حاله خاصه وهي وفاه رجل سوداني الجنسيه يعمل في العراق تم منذ اكثر من عشرين سنه تم التواصل مع اهله عن طريق السفارة العراقيه والسودانيه الشقيقه وسيتم تحويل المبلغ لهم بالكامل

وهناك حاله اخرى هي حاله الطفله لارا عمر علي ابنت السنتين التي فقدت اهلها جميعا تم ايداع مبلغ المبادرة في مصرف الرافدين الى حين بلوغها السن القانوني بفوائد متراكمه
المسعودي اكد امام الحاضرين ان هذه المبادرة سوف تكون للشهداء بصورة عامه بعد كانت مقتصرة على الكراده فقط مضيفا ان الوجبه الثانيه من عمليات التسجل في الاستمارة الخاصه للمبادرة سوف تنطلق الاربعاء المقبل داعيا عوائل الشهداء إلى توثيق مستمسكاتهم الرسميه
ستكون عدد الوجبه الثانيه 209حسب إحصائية وزارة الصحه .
وقد حضر هذه المبادرة كل من السيد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي ووزيرة الصحه ورئيس مؤسسه الشهداء وعدد من النواب. ومكاتب المدراء العامين
العبادي في كلمه له قال حزين على ماجرى لشهدائنا من فعل غادر
مشيدا سيادته بالمبادرة وبالمبادرات الاخرى للتضامن مع المظلومين من الشهداء ومع المقاتلين الابطال الذين يحاربون الارهاب حيث اراد الارهاب ان يكسروا معنوياتنا ويثبت انه موجود من خلال ارتكاب ابشع الجرائم بقتل المدنيين ولكن بعد هذه الحادثة قتلنا اكثر من الف ارهابي بعمليات بطولية في الفلوجة والقيارة وغيرها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.