مارادونا: سأعود من أجل الفيفا.. كفى فسادًا كفى سرقة

التنمية نيوز /صبيح ثعلب
أعلن أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييغو مارادونا نيته شغل مراكز مهمة داخل الاتحاد الدولي للعبة أو الترشح لرئاستها في وقت ستقام فيه الانتخابات الرئاسية للهيئة العالمية في فبراير المقبل.

وقال مارادونا في فيديو نشره موقع إخباري: “انتبهوا، عندما سأعود، سأعود لفعل كل شيء، سأعود من أجل الفيفا، والأشخاص في الدول العربية الذين منحوني عملا (درب الوصل الإماراتي من 2011 الى 2012)، والأكثر من ذلك، سأعود من أجل عائلتي التي عانت مثلي”، مضيفا: “ليس لدي أي شعور للانتقام”.

وتابع: “لن أعود بشعور الانتقام، سأعود بفكرة القيام بتغييرات في كرة القدم، في سانتياغو دي إيسترو (مدينة ارجنتينية) وكذلك في إفريقيا”.

وأردف قائلا: “كفى فسادا، كفى سرقة” في إشارة الى فضائح الفساد التي هزت الهيئة الكروية العالمية في الأشهر الأخيرة وتحديدا منذ مايو الماضي عشية الانتخابات الرئاسية التي خولت السويسري جوزيف بلاتر ولاية خامسة على التوالي . أنتهى

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.