كارتر: استشهاد الجنود العراقيين بغارة جوية خطأ يتحمله الطرفان العراقي والامريكي

امريكا

{بغداد:التنميةنيوز/ رائد البياتي } رأى وزير الدفاع الأمريكي أشتون كارتر ، إن استشهاد الجنود العراقيين بغارة جوية من قبل الطائرات الأمريكية {خطأ} يتحمله الطرفان الأمريكي والعراقي.
ونقلت المواقع الاخبارية عن كارتر قوله” انه ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يتأسفان لاستشهاد الجنود”، مشيرا إلى أن” تحقيقا سيفتح في هذا الغرض”، مؤكدا” أسفه لما حصل بالرغم من اتخاذ أعلى درجات الاحتياط لتجنب مثل هذه الحوادث والالتزام بأعلى درجات الحذر”.

وقالت واشنطن إنها تجري تحقيقا في أول حالة مؤكدة لنيران صديقة منذ أن بدأ التحالف بقيادة الولايات المتحدة قصفه عصابات داعش الارهابية.

يذكر ان الاعلام الحربي اعلن الجمعة الماضية بيان اكد فيه ان خلال عمليات قواتنا لتحرير مناطق جنوب الفلوجة وأثناء تقدم قوة من الفوج الثالث لـ ٥٥ شرقي عامرية الفلوجة، تمكنت قواتنا المنتصرة من تحرير مواقع استراتيجية مهمة وقتل اعدادا كبيرة من عصابات داعش الإرهابية”.

واشار ان” عملية التقدم وبسبب احوال الطقس لم يستطع سلاح الجو العراقي من توفير الدعم الجوي اللازم لقواتنا، وتم طلب اسناد جوي لها من طيران التحالف الدولي حيث وجه التحالف ضربتين للعدو اوقعت خسائر كبيرة في صفوف العدو مما دفع قواتنا للتقدم السريع واشتباكها مع العدو بمسافات قريبة تعد بالأمتار وحصل تداخل بين قواتنا وعصابات داعش، اثناء توجيه ضربة جوية ثالثة من قبل طيران التحالف التي حصلت من دون تحديث لمسافات التقدم ولعدم امكانية التمييز من الجو وقعت اصابات في قواتنا ايضا واستشهد وجرح في هذه الضربة ضابط واحد وتسعة من المراتب”

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.