فرنسا تحقق عن طببيعة عملياتها العسكرية السرية في ليبيا

تعتزم فرنسا التحقيق في تقرير نشرته صحيفة لوموند، حول العمليات العسكرية السرية للبلاد ضد عصابات داعش الارهابية في ليبيا.
وأمر وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لودريان، بتشكيل لجنة تحقيق في التقرير الذي اسندته الصحيفة إلى مصادر عسكرية فرنسية، يفيد بأن باريس نشرت وحدات خاصة في شرق ليبيا بهدف الحد من تهديدات داعش.
واشار الوزير الفرنسي الى أن تلك الأنباء التي نشرتها من شأنها تعريض أمن عناصر الوحدات الخاصة والاستخبارات للخطر.
ويحكم على المدانين بتسريب أسرار الدولة، بحسب القوانين الفرنسية بالسجن مدة تصل إلى ثلاث سنوات، وبغرامة مالية بـ45 ألف يورو.
وفي ليبيا، قالت السلطات المحلية إن مسلحي داعش دخلوا وسط مدينة صبراتة في غرب ليبيا لفترة قصيرة، قاموا خلالها بذبح 11 من أفراد القوات الأمنية المحلية وقتل ستة آخرين أثناء اشتباكات ليلية مع ألوية عسكرية محلية، مؤكدة انهم انسحبوا بعد ذلك.
وفي وقت متأخر من ليلة امس، قالت قوة الردع الخاصة وهي فرقة مسلحة تتمركز في طرابلس ومنوطة بمكافحة الإرهاب إنها ألقت القبض على ثلاثة من أعضاء داعش في إحدى ضواحي العاصمة منهم أمير داعش في صبراتة محمد سعد التاجوري المعروف باسم “أبو سليمان”.
يذكر ان ضربة جوية أمريكية استهدفت يوم الجمعة معسكرا يشتبه في أنه لتدريب عناصر داعش في صبراتة مما أسفر عن مقتل نحو 50 شخصا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.