روسيا والولايات المتحدة تتبادلان الاتهامات في مؤتمر حظر انتشار الأسلحة النووية

تناولت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” احداث اليوم الأول للمؤتمر العام الدوري لتنفيذ اتفاقية حظر انتشار الأسلحة النووية المنعقد في مقر الأمم المتحدة بنيويورك.

جاء في مقال الصحيفة:

أظهراليوم الأول للمؤتمر الخطوات الايجابية في هذا الاتجاه، ولكن من جانب آخر بين الخلافات بين اللاعبين الأساسيين، مما يشير الى ان المناقشات لن تكون سهلة. يستمر المؤتمر مدة اربعة اسابيع سيناقش ما تم تنفيذه خلال السنوات الخمس الماضية وآفاق نزع السلاح وانشاء مناطق خالية من أسلحة الدمار الشامل.

يشير رئيس الوفد الروسي الى المؤتمر، مدير قسم منع انتشار الأسلحة والحد من التسلح في وزارة الخارجية، ميخائيل اوليانوف إلى أن”العقبات الجدية” في هذا الشأن هي سياسة الولايات المتحدة في مجال الدفاع الصاروخي. كما أكد على التزام “روسيا بنزع السلاح النووي”، فعلى سبيل المثال “التنفيذ المتسق لمعاهدة “ستارت” الموقعة بين روسيا والولايات المتحدة حول مواصلة خفض الأسلحة الهجومية والاستراتيجية. واضاف “المسألة ذات الأولوية اليوم هي ضرورة بلوغ المستوى المتفق عليه في الاتفاقية بحلول شهر فبراير/شباط عام 2018. إن روسيا مستعدة للدخول في مفاوضات جدية بشأن نزع السلاح النووي. هذه المفاوضات يحب ان تكون جدية دون “ازدواجية المعايير”. فالاتجاهات متعاكسة تماما، وان التغلب على هذا الأمر هي مسؤوليتنا المشتركة”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.