رئيس الوزراء التركي يتهم محكمة اسطنبول بتنفيذ توجيهات واعظ معارض

وأضاف أوغلو الأحد 26 أبريل/نيسان أن القضاة تلقوا تعليمات الأسبوع الماضي بإطلاق سراح 75 متهما على خلفية تحقيقات “الكيان الموازي” من بنسلفانيا الأمريكية، وقال “لدينا تسجيلات صوتية”.

ويقطن فتح الله غولن الداعية الإسلامي المعارض في ولاية بنسلفانيا الأمريكية منذ عام 1999، وصدر في حقه مذكرة توقيف من القضاء التركي في ديسمبر/ كانون الأول 2014 بتهمة “قيادة منظمة إرهابية”.

وكانت المحكمة قد طلبت الإفراج السبت عن معارضين من بينهم “هدايت قاراجه” مدير النشر بصحيفة “زمان” المحسوبة على “الكيان الموازي”، ومدراء أمنيين آخرين، وذلك رغم وجود قرار من محكمة أخرى يقضي بعكس ذلك، ورغم عدم إرسال المدعين العامين الذين يديرون التحقيقات لملفات القضية.

وشدد أوغلو على أن الحكومة لن تسمح بسيطرة أي جهة تنظيمية على القضاء التركي، مبينا أن “المحكمة خالفت جميع القوانين، وأصدرت قرارا بالإفراج عن معتقلين توجد ضدهم قضية”، مضيفا أنها أصدرت هذا القرار دون أي سلطة أو أساس قانوني.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.