رئيس البرلمان: نخوض حرباً من نوع آخر بين من يريد استقرار العراق ومن يريد تقويض وجوده

التنميـــــــــة نيـــــــــــــوز/ بغـــــــــــــداد
قال رئيس مجلس النواب، سليم الجبوري “نحن اليوم نخوض حرباً من نوع آخر بين من يريد استقرار العراق، ومن يريد تقويض وجوده ” .
وذكر بيان لمكتب الجبوري اليوم، ان ” رئيس مجلس النواب سليم الجبوري استقبل في مكتبه الرسمي ببغداد وفد أعضاء مجلسي الشيوخ والنواب الأمريكي، وجرى خلال اللقاء استعراض مفصل لجملة من الملفات السياسية والاقتصادية ، بالإضافة إلى الجانب الأمني خصوصا في المحافظات التي تحتلها داعش ” .
وأكد الرئيس الجبوري ان “العراق يخوض معركة كبيرة مع عدو يمتلك إمكانات واسعة ، وهو بحاجة إلى دعم دولي يضاف إلى جهده الوطني خصوصا مع وجود ملايين النازحين والمهجرين جراء الأحداث التي شهدها والوضع الخطير الذي خلفته ” .
وأضاف ان ” العراق يخوض حرباً من نوع آخر بين من يريد له أن يستقر ويحافظ على وجوده ومؤسساته الديمقراطية ، ومن يريد ان يقوض وجوده سواء أكان ذلك ظاهرياً أم في الخفاء ” .
وفي معرض حديثه عن رؤيته للمصالحة الوطنية أكد الجبوري ان ” المصالحة ليست شعارات وإنما هي إجراءات على ارض الواقع يلمس المواطن أثارها ” ، موضحا ان ” ابرز التحديات التي تواجه العراق اليوم تكمن في إيصال رسائل إلى جميع العراقيين أنها تحميهم وتشركهم في القرار ، وإنها تتعامل معهم وفق هويتهم العراقية ، وذلك من خلال سلوكها وممارساتها وإجراءاتها ”

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.