“داعش” يقطع رأس إمام وخطيب جامع غربي الموصل

التنميـــــة نيــــوز/ المـــوصـــل
أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، الخميس، بأن تنظيم “داعش” قطع رأس إمام وخطيب جامع “الصالحين” غربي مدينة الموصل.
وقال المصدر في حديث لـه اليوم ، إن “تنظيم داعش أقدم، اليوم، على قطع رأس الشيخ مشير النقشبندي إمام وخطيب جامع الصالحين بمنطقة الغزلاني غربي الموصل”، مبينا أن “العملية نفذها عنصر في داعش متخصص بضرب الرقاب”.
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “عناصر من التنظيم جمعوا مدنيين وتلوا عليهم حكم إعدام رجل الدين، حيث اتهموه بأنه كان ينشر تعاليم دينية مخالفة لما حدده التنظيم في نينوى”.
يذكر أن مدينة الموصل تخضع لسيطرة “داعش” منذ (10 حزيران 2014)، إذ تعاني من أزمة أمنية وإنسانية كبيرة نتيجة سعي التنظيم إلى فرض رؤيته “المتطرفة” على جميع نواحي الحياة في المدينة، فيما تتواصل الضربات الجوية على مواقع التنظيم في المحافظة وغالبا ما تسفر مقتل وإصابة عدد من عناصر التنظيم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.