حسم ملعب السعودية والعراق بتصفيات المونديال خلال إسبوعين

أكد شرار حيدر، النائب الأول لرئيس اتحاد الكرة العراقي، أن أزمة ملعب مباراة المنتخب الأول لكرة القدم، أمام نظيره السعودي، في تصفيات المونديال 2018، سيتم الفصل فيها، بعد إسبوعين من الآن، بالمملكة، ليتم اللجوء إلى المحكمة الرياضية الدولية “كاس”.
وقال شرار، في تصريحات صحفية، اطلعت وكالة التنمية نيوز عليها إن “قضاة محكمة الكاس، استمعوا لطرفي القضية، أمس الإثنين، ونظروا مبررات طلباتهما”.
وأضاف ان “القرار النهائي بالقضية، سيصدر خلال أسبوعين من الآن، والمؤشرات الأولية، تصب في مصلحة إقامة المباراة على أرض محايدة”.
وكان الاتحاد العراقي، طلب إقامة مباراته الأولى بالتصفيات، في إيران (في ظل حظر إقامة مباريات دولية في العراق)، وهو ما رفضته السعودية، لتقام المباراة في ماليزيا، سبتمبر/أيلول الماضي، وتنتهي لمصلحة الأخضر السعودي [2ـ1].
وطلب الاتحاد العراقي، من الاتحاد الدولي، إقامة مباراة الإياب بين المنتخبين، والمقررة في 28 مارس/أذار المقبل، ضمن مباريات المجموعة الثانية، على أرض محايدة، وهو ما رفضه الاتحاد السعودي، وتمسك بحقه القانوني في إقامتها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.