بيان صحفي صادر من رئيس لجنة العلاقات الخارجية النيابية النائب حسن شويرد الحمداني.

{بغداد.التنمية نيوز /رائد البياتي }
تابعت لجنة العلاقات الخارجية تدفق الالاف من الزائرين الايرانيين عبر منفذ زرباطية الحدودي، دون الحصول على سمة الدخول ، الامر الذي نعده خرقاً للسيادة الوطنية واضرارًاً بالاقتصاد العراقي ، ولا ينسجِمُ مع اتفاقيات التعاون المشترك المعمول بها بين البلدين الجارين. ففي الوقت الذي نؤكد فيه ترحيبنا ، بالزائرين الكرام للعتبات المقدسة ، من الاخوة في جمهورية ايران الاسلامية ، الامر الذي انعكس بشكل جلي على طبيعة الخدمات التي قدمها ابناء الشعب العراقي الكريم ، في مواكب الضيافة والخدمة الحسينية ، طيلة مدة الزيارة ، فأننا نؤكد على ضرورة التزام السلطات الامنية في الجانب الايراني ، بعدم السماح بتدفق اعداد كبيرةٍ للزائرين، بما لا يتناسبُ والطاقةَ الاستيعابيةَ للمنافذ الحدودية.

كما وندعو وزارة الداخلية العراقية ، مُمثلةً بسلطةِ المنافذ الحدودية ، للتخطيط المسبق لهذه الزيارات المليونية ،وذلك من خلال توفير الملاكات الكافية ، لاستقبالِ الاعداد الكبيرةِ من الزائرين وتسهيل اجراءاتِ دخولِهم بالسرعةِ الممكنة .

المكتب الاعلامي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.