المرجعية العليا تشدد على ضرورة إدامة زخم المعركة وإصلاح النظام الاقتصادي والإداري في البلد{موسع}

{كربلاء المقدسة:التنمية نيوز} شددت المرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف المتمثلة بالإمام أية الله العظمى السيد علي السيستاني{دام ظله الوارف} على ضرورة إدامة زخم المعركة مع الإرهابيين وإصلاح النظام الاقتصادي والإداري بعد انخفاض أسعار النفط.
وقال ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة الجمعة في الصحن الحسيني المقدس وحضره مراسل وكالة {التنمية نيوز} أنه” لا تزال المعركة مع الإرهابيين تمثل الأولوية الكبرى بالنسبة للعراقيين لان نتائجها تؤثر بشكل مباشرة على حاضرهم ومستقبلهم ومن هنا لابد من الاهتمام بإدامة زخم الانتصارات التي تحققت خلال الفترة الماضية والحفاظ على الرصيد العددي والمعنوي للمقاتلين في القوات المسلحة ومن يساندهم من المتطوعين وأبناء العشائر”.
وأشار إلى انه” أذا كان العراق يواجه اليوم تحديات ومصاعب على أصعدة شتى كالأزمة المالية والمعركة مع الفساد وتكالب أصحاب المحاصصة السياسية على امتيازاتهم وغير ذلك فان هذا كله لايبرر أي تراجع في الاهتمام بالجهد القتالي في المعركة مع الإرهاب الداعشي”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.