المالكي يدعو الامم المتحدة للمساهمة في اعادة النازحين الى ديارهم

دعا نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، الاربعاء، بعثة الامم المتحدة في العراق الى المساهمة في عودة النازحين الى ديارهم بعد تحرير مدنهم من “الارهاب”، فيما اعربت الامم المتحدة عن استعدادها لدعم العراق في هذا الملف.

وقال المالكي في بيان صدر على هامش لقائه، الممثل الخاص الجديد للأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيش، وتلقت التنمية نيوز، نسخة منه، إن “العراق على استعداد لدعم عمل البعثة”، داعياً إلى ان “تؤدي الامم المتحدة دورها تجاه ما يواجهه العراق في هذه المرحلة الراهنة، والمساهمة في عودة النازحين الى ديارهم بعد تحرير مدنهم من العصابات الارهابية”.

من جانبه، اشاد كوبيش بـ”مواقف المالكي الداعمة للعملية السياسية والمصالحة الوطنية”، معربا عن “استعداد الامم المتحدة لدعم العراق في ملف النازحين والعمل على اعاداتهم الى ديارهم”.
واعتبر وزير الخارجية ابراهيم الجعفري، اليوم الاربعاء (6 ايار 2015)، ان الأمم المتحدة هي المظلة الدولية المسؤولة عن حماية ومساندة شعوب العالم، مشدداً على ضرورة وقوف الامم المتحدة موقفاً شجاعاً بوجه كل المحاولات التي تسعى للمس بسيادة العراق.
وأكد رئيس البرلمان سليم الجبوري، في (23 نيسان 2015) على ضرورة أن يكون للأمم المتحدة دوراً واضحاً في دعم النازحين واعادة الخدمات للمناطق المحررة، مطالباً اياها بالتنسيق مع الحكومة العراقية والمحافظات ووجهاء العشائر في هذا الملف.
وشهد العراق اكبر موجة نزوح في تاريخه وذلك بعد سيطرة عناصر تنظيم “داعش” على عدد من المدن والأقضية والنواحي في غرب وشمال العراق، قبل أن تتمكن القوات العراقية من استعادة السيطرة على العديد من تلك المناطق.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.