الكشف عن هوية “أبو سياف” وواشنطن تعتبر مقتله “صفعة قوية لداعش”

التنميـــــة نيوز/ بغـــــــداد
كشفت مسؤول أميركي رفيع، السبت، عن هوية “أبو سياف” القيادي البارز بتنظيم “داعش” الذي قُتل في عملية نفذتها وحدة من القوات الخاصة الأميركية في عمق الأراضي السورية، فيما وصف وزير الدفاع الأميركي اشتون كارتر مقتله بأنه “صفعة قوية” للتنظيم”.
ونقلت شبكة “سي ان ان” عن المسؤول الأميركي قوله، إن “أبو سياف الذي قُتل قتل الليلة الماضية في سوريا، كان يحمل الجنسية التونسية”، مشيراً إلى “أننا قمنا بإبلاغ الحكومة التونسية بشأن العملية”.
من جهته، عدّ كارتر، أن “مقتل أبو سياف صفعة قوية للتنظيم الإرهابي”، لافتاً إلى أن “أبو سياف كان أحد المشاركين في قيادة العمليات العسكرية لتنظيم داعش، كما كان له دور في إدارة العمليات المالية للتنظيم”.
وتابع أن “زوجته التي تلقب بأم سياف، والتي اعتقلت في العملية وتم نقلها إلى العراق، كان لها الدور هي الأخرى ضمن قيادة التنظيم”.
وكان البيت الأبيض أعلن، اليوم السبت، عن مقتل “أبو سياف” بغارة في سوريا، وفيما أشار إلى احتجاز زوجته، أكد أن العملية نفذت بتوجيهات من الرئيس الأميركي باراك اوباما.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.