الكشف عن حقائق جديدة لحادثة ” اختطاف واغتيال النواب “

اسراء التميمي _ التنمية نيوز
نفت النائبة عواطف نعيم , الاربعاء , ماصرح به قائد عمليات بغداد من ان حادثة الاعتداء عليها وعلى النائب حيدر المولى بوزارة التربية كانت اشتباكاً بين حمايتيهما وحماية وزارة التربية
وقالت النعيم في حديث صحفي, ان ” ماصرح به قائد عمليات بغداد من ان حادثة الاعتداء عليها وعلى النائب حيدر المولى بوزارة التربية كانت اشتباكاً بين حمايتيهما وحماية وزارة التربية ” مؤكداً انها , دخلت مع النائب المولى الى وزارة التربية دون حماية وتم الاعتداء علينا ومحاولة خطفنا واغتيالنا وكاميرات الوزارة توضح كل ما حصل “.
واضافت نعمة , انها ” ستقاضي الناطق بإسم قيادة عمليات بغداد لتصريحه بأن حادثة الاعتداء عليها وعلى المولى لم تكن سوى اشتباك بين حمايات الوزارة “.
واشارت نعمة , ان ” الناطق باسم قيادة عمليات بغداد ادعى ان ما حدث في وزارة التربية اشتباك بين حمايات وهذا كذب محض وانا والمولى كنا بسيارة واحدة قبل الاعتداء علينا , مبينتاً , ان ” تدعو قيادة عمليات بغداد لإعادة النظر بناطقها وتؤكد انها ستقاضي وزير التربية على ما حصل اليوم من اعتداء عليها في وزارة التربية”.
وكان قد اعلنت قيادة عمليات بغداد , ان ” : ان ما حدث في وزارة التربية مع النائبين هي عملية احتكاك بين حماية بناية وزارة التربية والحماية الشخصية للنائبين , موكداً , انه ” تم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق قوة الحماية المكلفة بحماية وزارة التربية”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.