القضاء والنزاهة يتفقان على رسم الخطوط التعاون بينهما لمحاربة الفساد

التنمية نيوز /شمس سالم السوداني
اعلن رئيس مجلس القضاء الاعلى القاضي مدحت المحمود ان لقائه برئيس هيئة النزاهة حسن الياسري وقضاة النزاهة امس في بغداد تمخض عن رسم الخطوط التي تؤمن التعاون بين القضاء وهيئة النزاهة بشكل كامل .
وذكر بيان للسلطة القضائية تلقت وكالة التنمية نيوز نسخة منه اليوم ان ” القاضي مدحت المحمود رئيس مجلس القضاء الاعلى ترأس اليوم اجتماعاً لخريجي المعهد القضائي الدورة {37} البالغ عددهم {65} قاض وذلك في مقر السلطة القضائية الاتحادية بحضور نائب رئيس محكمة التمييز الاتحادية رئيس مجلس المعهد القضائي القاضي فائق زيدان والمدير العام للمعهد القضائي السيد الدكتور رياض الموسوي” .
ودعا المحمود القضاة الجدد بحسب البيان الى ضرورة مراعاة خطة السلطة القضائية الاتحادية بالمساهمة الجادة في مكافحة الفساد عن طريق تطبيق القانون على الجميع مهما كانت عناوينهم الوظيفية والاجتماعية .
وقال ” نحن نمر بمرحلة صعبة جدا وهي مرحلة التصدي الى الفساد بكل صوره مالي اواداري وكذلك التصدي الى الايدي غير النظيفة التي امتدت الى المال العام ونهبت مايجب ان يصرف لخير هذا البلد للاجيال الحالية والاجيال القادمة ”
وبين المحمود دور القضاء في التصدي لقضايا الفساد لافتاً الى ” النتائج المثمرة التي تمخضت عن لقائه يوم امس برئيس هيئة النزاهة الدكتور حسن الياسري وقضاة النزاهة في بغداد وتم في اللقاء رسم الخطوط التي تؤمن التعاون بين القضاء وهيئة النزاهة بشكل كامل .
واوضح الى ” ان دور القضاء يكمن في تلقى الدعاوى من الجهات المكلفة قانونا برصد الفساد وفي المقدمة هيئة النزاهة وديوان الرقابة المالية ودوائر المفتشون مبيناً ان ” القضاء متلقي لجهودهم ثم ياتي دوره في التحقيق القضائي والمحاكمة وهذه طبيعة مهمتة منذ ان خلق القضاء ”
وذكر المحمود بدورهيئة النزاهة” باكمال مستلزمات الدعوى قبل احالتها الى المحاكم المتخصصة بالنزاهة وربط كافة المستندات والوثائق اللازمة للسير بالدعوى “.
و عرج عن صعوبة المرحلة التي يمر بها البلد واوضح بان ” القضاء استطاع ان يضع في كل منطقة استئنافية قاضي تحقيق متخصص بالنظر في قضايا النزاهة وكذلك قام بتشكيل محاكم متخصصة بالنزاهة بكل درجاتها في مناطق استئناف البصرة والنجف والمثنى تختص بالنظر بقضايا النزاهة كما هو الحال في بغداد .
واضاف المحمود بان مجلس القضاء الاعلى تولى توزيع القضاة الجدد الى جناحين {31} منهم كاعضاء ادعاء عام لمتابعة دعاوى الفساد المالي والاداري و{35} قاضي في المحاكم وحسب الحاجة .
واعلن القاضي مدحت المحمود ان المحاكم المتخصصة بنظر قضايا الفساد في بغداد قد حسمت خلال الفترة من 2/1/2015 الى 6/9/2015 ما نسبته 73 % مشيرا الى محكمة التحقيق قد حسمت { 2549} دعوى من اصل {3417 } دعوى فيما انجزت محكمة الجنح {375} دعوى من اصل { 498} وحسمت محكمة الجنايات {458} دعوى مبيناً انه لم يتبقى لديها سوى {51} دعوى فقط .
وترجى خيراً من جهود هيئة النزاهة المختصة حصراً والجهات الاخرى بتحصل اموال الدولة المسروقة والمختلسة التي اصدر القضاء الاحكام بها وذلك بالتعاون مع اجهزة السلطة التنفيذية.
واخيراً اعرب المحمود عن امله الكبير بمسيرة القضاة الجدد في القيام بدورهم بترسيخ قيم العدالة متمنيا لهم التوفيق في مهامهم الجديدة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.