العبادي يوجه بتطويق الفتنة في الاعظمية ويأمر القوات الامنية بملاحقة مثيريها

التنميـــــة نيوز/ بغــــــداد
وجه رئيس الوزراء حيدر العبادي، الخميس، بتطويق الفتنة في منطقة الاعظمية شمال بغداد، فيما امر القوات الامنية بملاحقة مثيريها.
وقال المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان نشر على موقعه الالكتروني، ان “اندساس ارهابيين بين زوار الامام الكاظم، ادى لاقتحام مبنى الاستثمار للوقف السني وليس الوقف نفسه أثر ادعاء بوجود حزام ناسف من قبل اهل الفتن”.
واضاف المكتب ان “القوات الامنية تحركت على الفور للسيطرة على الموقف في الاعظمية”، مشيرا الى ان “قيادة عمليات بغداد المتواجدة لديها اوامر من القائد العام للقوات المسلحة بالتعامل بكل حزم مع اية محاولة لزعزعة الامن والعمل على حفظ امن المواطنين وممتلكاتهم”.
واكد المكتب ان “الوضع الامني تحت السيطرة وتجري متابعة اية محاولات مماثلة وتطويقها والسيطرة عليها، نظرا لكثافة اعداد الزوار ووجود تنظيمات ارهابية لديها مخططات لبث الفتن ونقل صورة مغايرة عن التلاحم بين مكونات الشعب العراقي”.
وتابع المكتب ان “القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي وجه بتطويق الفتنة في الاعظمية”، لافتا الى انه “امر القوات الامنية بملاحقة مثيريها”.
وافاد مصدر في الشرطة العراقية، في وقت سابق من اليوم الخميس (14 ايار 2015)، بأن مجهولين احرقوا مبنى استثمار الوقف السني ونحو خمسة منازل في منطقة الاعظمية شمال بغداد.
يشار إلى أن ملايين المسلمين يقصدون سنوياً مدينة الكاظمية شمالي العاصمة بغداد وذلك لإحياء ذكرى استشهاد الإمام موسى الكاظم (ع)، فيما تعمد القوات الأمنية إلى اتخاذ إجراءات مشددة وقطع بعض الطرق والشوارع، حفاظاً على سلامة الزوار من الهجمات الإرهابية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.