الصدر محذرا: اليوم خارج اسوار الخضراء وغدا سيكون الشعب فيها[موسع]

حذر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، باقتحام المنطقة الخضراء، قائلا “اليوم نحن على اسوار الخضراء، وغدا سيكون الشعب فيها ليستعيد حقوقه من الفاسدين والظالمين”.
وقال خلال كلمته بتظاهرات ساحة التحرير، التي انطلقت اليوم، وحضرتها وكالة التنمية نيوز ان “رئيس الحكومة حيدر العبادي، اليوم على المحك، وخصوصا بعد ان انتفض الشعب، ولا يزال منتفضا، ويبقى منتفضا”.
واشار الى انه “بعد صوت المرجعية وصوت الداخل والخارج، الذي دعم الاصلاح ومكن العبادي من الاصلاحات، لكنه توانى، واليوم هو ملزم بالاصلاح، بل الاصلاح الجذري لا الترقيعي”.
وتابع الصدر ان “الحكومة تركت شعبا يصارع الموت والخوف والجوع والبطالة والاحتلال، وأزمة امنية واقتصادية خانقة، وخدمات متردية وازمة سياسية كبيرة”.
واعلن زعيم التيار الصدري، براءته من كل فاسد، حتى وان كان مقربا منه، مضيفا ان “أي احد من افراد الحكومة لا يمثلني على الاطلاق، بل يمثل نفسه، وان تعاطف معنا او كان منتميا لنا، بل يجب ان يقاطعوا الفاسدين ويكشفوا فسادهم وسرقاتهم، فكفاهم سرقات وفسادا، ومخالفة لكل شرع وعقل واسس للديمقراطية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.