السيد مقتدى الصدر يدعو الى مسك ارض الطوز من قبل الجيش والشرطة بالتنسيق مع الأطراف الأخرى

http://alforatnews.com/uploads/news/image/medium/story_img_5651f37d67106.jpg{بغداد : التنمية نيوز / رائد البياتي } دعا زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر ،اليوم الاحد، الى مسك الارض في قضاء طوز خرماتو من قبل الجيش والشرطة العراقيتين وابتعاد باقي الأطراف عنها او التنسيق معها.
وذكر بيان للمكتب الخاص للسيد مقتدى الصدر تلقت وكالة {التنمية نيوز} نسخة منه اليوم ان ” السيد الصدر استقبل اليوم الاحد وفداً ضم عدداً من الوجهاء والمواطنين من أهالي قضاء طوزخورماتو ، الذين قدموا للقاء السيد الصدر ولتثمين موقفه في اخماد الفتنة التي حدثت في طوز خورماتو كما تمنى الوفد أن يكون للصدر موقفٌا اخر لابناء هذه المدينة في مختلف الجوانب السياسية والامنية والاجتماعية لما يتوقعونه من خلال هذا الموقف ان يتم احقاق الحق واعادة الحقوق واستتباب الامن “.
وتابع ان ” الوفد اطلع السيد الصدر على ما حصل من بعض الخروقات والتحديات الامنية التي وقعت مؤخرا في القضاء حيث عرض الوفد الزائر تفاصيل الاحداث الاخيرة ، فيما دعا الصدر اثناء اللقاء اهالي ووجهاء طوز خورماتو الى توخي الحذر للحيلولة دون حدوث مثل هذه الامور لان تداعياتها لا تخدم اي طرف وعرض سماحته عدة حلول يجب الالتزام بها لاحتواء الازمة منها السعي الحثيث والجاد لاجراء انتخابات المجالس البلدية في عموم المحافظة او الطوز بالتحديد والغاء القوانين السابقة الحاكمة بتعيين الشخصيات في تلكم المجالس و الى الاسراع بمسك الارض من قبل الجيش والشرطة العراقيتين وابتعاد باقي الأطراف عنها او التنسيق معها”. وفيما يخص حقوق المظلومين حث السيد مقتدى الصدر بحسب البيان “على التنسيق الحقيقي مع كتلة الاحرار للسعي الى ارجاع حقوقهم “.
وشدد على” الحكومة العراقية للتنسيق مع الاهالي لتشكيل افواج للدفاع عن المدينة من خطر الارهاب المحدق”.
و في ختام اللقاء حث السيد الصدر جميع الاطراف لتبني روح الاخوة بين جميع المكونات وتغليب المصلحة العامة للبلد على المصلحة الخاصة واهمية توحيد جهود الجميع لمواجهة العدو الذي لا يفرق بين اي مكون من مكونات البلد الجريح، مبدياً استعداده التام لتقديم كل ما من شانه ازالة التوترات الحاصلة وتجنيب قضاء طوز خورماتو من احداث مماثلة قد تقع مستقبلا .انتهى

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.