السوداني و المدني يبحثان ضرورة استنفار جميع الطاقات لتحقيق التنمية الاجتماعية في الديوانية

التنمية نيوز / شمس سالم السوداني
بحث وزير العمل والشؤن الاجتماعية محمد شياع السوداني ، مع محافظ الديوانية عمار المدني ، ضرورة استنفار جميع الطاقات لتحقيق التنمية الاجتماعية في الديوانية.
وقال وزير العمل والشؤون الاجتماعية محمد شياع السوداني في بيان تلقت وكالة التنمية نيوز نسخة منه اليوم السبت ان ” من اهم مقومات النهوض بالواقع الاقتصادي والتنموي في المحافظات هو سعي الحكومة المحلية الى استنفار جميع طاقاتها وامكاناتها لتحقيق افضل النتائج اتجاه التنمية الاجتماعية التي بدورها ستنعكس ايجابا على الجوانب الاخرى منها الاقتصادية والامنية والسياحية وغيرها “.

وبين ان ” الوزارة على استعداد تام لتقديم مختلف اشكال الدعم الاجتماعي من خلال وحداتها المنتشرة في المحافظة “، مشيرا الى ان ” اهم خطوة ستتخذها الوزارة هي تنفيذ قانون الحماية الاجتماعية الجديد الذي سيلعب دورا بارزا في تنفيذ ستراتيجية مكافحة البطالة والتخفيف من الفقر كونه سيعتمد الشمول للمستفيدين الذين هم ضمن او دون خط الفقر .”

واضاف ان “محافظة الديوانية وباعتبارها ثاني محافظة من ناحية البطالة وخط الفقر تحتاج الى استنفار جميع الطاقات وتوجيهها نحو تنفيذ مضامين القانون “،لافتا الى” تعاقد الوزارة مع {100} باحث اجتماعي من المحافظة سيقومون بعملية المسح الميداني لتشخيص المستحقين لاعانة الحماية الاجتماعية من خلال الجولات الميدانية واعتمادهم استمارة البحث الميداني التي تم اعدادها لهذا الغرض”.

واوضح ان من ” اهم الجوانب الايجابية التي سيحققها قانون الحماية الاجتماعية الجديد هو الاستهداف الفعلي للمستحقين لمبالغ الاعانة واقصاء المتجاوزين وزيادة المبالغ الممنوحة لتصل الى {420} الف دينار للعائلة المكونة من اربعة افراد فما فوق فضلا عن كونه المنح ستكون مشروطة بالتعليم والصحة وهذا بدوره يساهم في تنفيذ الستراتيجيات المتعلقة بتنمية الاقاليم ومكافحة الفقر والبطالة في المحافظات شديدة الفقر .”

من جانبه ابدى محافظ الديوانية بحسب البيان “شكره وامتنانه لمساعي الوزارة تجاه الطبقات الفقيرة والمحرومة واهتمام الوزير بمتابعة تنفيذ مضامين القانون والقضايا التي تخص الشؤون الاجتماعية بشكل شخصي عن طريق الجولات الميدانية مؤكدا ان المحافظة ترحب بتلك المبادرات وهي على استعداد تام لمد يد العون الى الوزارة لتحقيق مبتغاها في تحقيق التنمية الاجتماعية للفئات المستضعفة .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.