الداخلية: القوات الأمنية والحشد الشعبي يحاصرون الرمادي وحرروا 65 كم منها

أعلنت وزارة الداخلية أن القوات الأمنية مدعومة بالحشد الشعبي والعشائر تحاصر مدينة الرمادي وأحكمت السيطرة على المحاور المهمة.

ونقل بيان للوزارة عن قائد عمليات الأنبار اللواء الركن قاسم المحمدي قوله إن القوات الأمنية حررت خمسة وستين كيلومتراً من مناطق الرمادي، مبيناً أن القوات الأمنية بدأت الآن محاصرة الرمادي من جهتي الجنوب والغرب.

وأضاف أن القوات الأمنية بمساندة الحشد الشعبي أحكموا السيطرة على المحاور المهمة التي تعتمدها إرهابيي “داعش” في التمويل والهروب لم يعد لهم منفذ سوى الموت أو الاستسلام.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.