الحمود يدعو إلى منح أسر شهداء الحشد الأفضلية في كل شيء

التنمية نيوز /شمس سالم السوداني
شدد وكيل وزارة الثقافة والسياحة والآثار طاهر الحمود على ضرورة رعاية اسر مجاهدي الحشد الشعبي ، وتقديم كل اشكال الرعاية والحماية لهم ، منتقدا حملات التشويه الظالمة التي تطالهم عبر الاعلام ، وغيرها من الوسائل الاخرى .
وقال الحمود وخلال حضوره تجمعا اقامته دائرة قصر المؤتمرات في وزارة الثقافة لدعم ونصرة الحشد الشعبي بحضور ممثلين هيأة الحشد ، بينهم معين الكاظمي القيادي في منظمة بدر المنضوية بالحشد الشعبي ، ونقله مكتبه الاعلامي تلقت وكالة التنمية نيوز نسخة منه ، أن ” مسؤوليتنا كوزارة ثقافة كما هي مسؤولية كل المعنيين في الدولة تتضاعف تجاه اسر الشهداء ، والاسهام في تيسير معاملات ذويهم ، بل في منحهم الفرصة ، ومنحهم الافضلية في كافة المجالات ” .
وعبر الحمود عن استغرابه من حملات التشويه التي تطال اولئك الابطال من قبل اطراف مشبوهة ، وقال ” حين نتحدث عن التضحيات التي قدمها ابطالنا في قواطع العمليات وفي جبهات القتال كافة لايمكننا ان نغفل ما يتعرض له هؤلاء الابطال من حملات تشويه ظالمة ، واتهامات باطلة لاتخدم سوى عصابات داعش ، وتطيل في امد احتلالها لمدننا وقرانا ، وتطيل ايضا من معاناة النازحين ، وتحرمهم من العودة الى بيوتهم والى ديارهم ” .
واضاف ان ” حربا كالتي يخوضها العراق تتقاطع فيها الاجندات ، وتختلط فيها المواقف وتتداخل مثل هذه الحرب لايمكن كسبها مالم تكن هناك جبهة قوية متماسكة تقوم على دعامتين اساسيتين الاولى توفير اسباب النصر من حيث السلاح والذخيرة ، والثانية في تهيئة عوامل النصر المعنوية ، وفي مقدمتها الاعلام المساند الداعم المفند للاباطيل التي يبثها الكثيرون ” .
وتساءل الحمود كيف يمكن ان نصادر تضحيات آلاف الناس الذين هبوا لمواجهة عصابات داعش دون ان يفكروا بأي مطمع مادي ، او منصب ، او مكسب دنيوي ؛ لأن ثلاثة او اربعة ارتكبوا مخالفات او جرائم باسم هذه الفئة المقاتلة او تلك .
واكد على ضرورة عقد مثل تلك التجمعات بشكل دوري ؛ لتحقيق المزيد من الدعم لقواتنا المسلحة كافة والحشد الشعبي .
وتابع ان ” التجمع تضمن افتتاح معرض فني يعكس بطولات وتضحيات القوات الامنية والحشد الشعبي في معاركهم ضد عصابات داعش الإرهابية ” .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.