الحشد الشعبي ودوره في الحفاظ على الهوية الوطنية العراقية

بغداد /طارق الفتلاوي
اقام اتحاد الحقوقيين وبرعاية المستسار علي الشمري ويالتعاون مع منظمة كفاءات بغداد لحملة الشهادات العليا المستقل السبت و بعنوان ” الحشد الشعبي ودوره في الحفاظ على الهوية الوطنية العراقية” في مقر الاتحاد.

رئيس الاتحاد علي الشمري القى كلمة امام الحاضرين قال فيها”ان الارهاب اصبح ظاهرة في العالم اجمع ورغم جميع امكانيات الدول لم تستطع ان تحقق نتائج بمعالجته والمؤسف في الامر انه يلصق بديننا الحنيف والارهاب اصبح لايهددنا فقط بل يهدد كل العالم ولكن اصبحنا المتصدي الاول”
وتابع “خلال تمثيلي للعراق في الخارج طلبت من الدول ان تحذوا حذو العراق وتأسس جيشا جماهيريا او حشدا لمحاربة الارهاب وان لاتنتظر ان يضربها الارهاب ولاسيما البلدان المهددة بضربها من قبل الارهاب”
واضاف “ونحن نحيي حشدنا الشعبي وقواتنا الامنية ولولا الفتوى المباركة من مرجعيتنا وهبة الجماهير لكان الارهاب يضرب العراق من الشمال للجنوب ومن الغرب للشرق ولكن بهذه الفتوى وحشدنا استطعنا محاربة الارهاب نيابة عن العالم ”
كما دعا الشمري المنظمات والنقابات والناشطين والاعلاميين للمساهمة بتوضيح دور الحشد الشعبي في حماية الاموال والارواح ووحدة العراق وارضه مشددا على ضرزرة العمل على وضع قانون ينظم عمل الحشدالشعبي ويضمن حقوقه مرحبا لكل من ينضم لاسبوع قانون الحشد الشعبي لتشريع قانون يجعل الحشد وطنيا لكي لا يكون تابعا لحزب ما.
كما ندد الشمري بالاصوات التي تحاول ان تقلل من اهمية الحشد الشعبي مشيرا الى وجوب التصدي لها للذود عن كرامه الحشد .
هذا وتضمن الندوة عرض فيلم قصير عن جرائم داعش والبعث تلاها مأدبة افطار للحاضرين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.