الحزب الديمقراطي يطالب ببقاء بارزاني بمنصبه حتى نهاية البرلمان الحالي

التنمية نيوز //ميس كاظم الدراجي

طالب الحزب الديمقراطي الكوردستاني ببقاء رئيس الاقليم مسعود بارزاني في منصبه حتى نهاية الدورة الرابعة من برلمان كوردستان، والتي تنتهي في 2017.

وعقدت رئاسة برلمان كوردستان ممثلة برئيسها يوسف محمد وسكرتير البرلمان فخرالدين قادر، امس الاثنين، اجتماعا مع رؤساء الكتل المنضوية في البرلمان واللجنة القانونية من دون التوصل لنتيجة محددة لحسم ملف رئاسة الاقليم.

وجاء في بيان للحزب صدر عن مكتبه السياسي، “كوردستان تمر بمرحلة تأريخية وعصيبة، من الوضع المتأزم حول الحدود والحرب الدولية ضد الارهاب الى التغييرات المختلفة التي تشهدها المنطقة، لذلك يجب توحيد اصواتنا والوقوف صفا واحدا مع شعبنا وجميع الاطراف والاحزاب السياسية”.

واضاف “لذا نطالب ببقاء رئيس إقليم كوردستان مسعود بارزاني في منصبه حتى نهاية الدورة الرابعة الحالية لبرلمان إقليم كوردستان”.

ولفت بيان الحزب الديمقراطي الى ان المناقشات داخل البرلمان وفيما بين الاحزاب ستبقى مستمرة للوصول لحل يرضي جميع الاطراف.

وتدور في الاروقة السياسية منذ فترة مناقشات حول امكانية او عدم امكانية تجديد ولاية رئيس الاقليم التي ستنتهي في 19 اب من العام الحالي.

وتولى بارزاني رئاسة الاقليم في عام 2005 واختير داخل البرلمان وبعدها في انتخابات مباشرة جرت عام 2009 وتحصل على 69% من اصوات الناخبين، وفي عام 2013 وبعد انتهاء ولايته تم تجديدها لمدة عامين بعد ان حدثت خلافات بين الاحزاب الكوردستانية حول اجراء استفتاء على مشروع دستور الاقليم.

وكان الاتحاد الوطني الكوردستاني وافق قبل عامين على تجديد ولاية رئيس الاقليم امام مطالب حزب الديمقراطي الكوردستاني على ان يوافق الديمقراطي بدوره على اجراء بعض التعديلات على مشروع دستور الاقليم، لكن لم يجر لغاية الان اي تعديل على هذا المشروع ومازالت الخلافات مستمرة حوله بين الاطراف السياسية.

واجرى الحزب الديمقراطي الكوردستان في الاسابيع الاخيرة مفاوضات مع الاحزاب الاخرى لكنه لم يتوصل الى نتائج ملموسة لتبقى الازمة قائمة في الاقليم.

وقدم الاتحاد الوطني الكوردستاني وحركة التغيير والاحزاب الاسلامية مشاريع قوانين تحدد صلاحية رئيس الاقليم ونائبه مع سعيها لتحويل نظام الحكم في كوردستان من رئاسي إلى برلماني.

لكن الحزب الديمقراطي رفض المشاريع المقدمة واقترح تمديد ولاية بارزاني وهو زعيم الحزب اربع سنوات اخرى لنهاية عمر برلمان الاقليم للخروج من الازمة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.