الجبوري يزور واشنطن في السابع من حزيران المقبل لبحث الدعم بمواجهة داعش

يزور رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، في السابع من شهر حزيران المقبل، واشنطن، ومن المقرر أن يجتمع بنائب الرئيس جو بايدن وعدد آخر من المسؤولين الأمريكيين.
وتهدف الزيارة، بحسب انباء، إلى مناقشة جهود العراق في محاربة عصابات داعش الارهابية، والدعم الأمريكي لبغداد في سياق اتفاقية الإطار الاستراتيجي بين البلدين.
وكشف مسؤول بارز في الخارجية الامريكية، طلب عدم الكشف عن اسمه، في تصريح صحفي، ان الجبوري سيجتمع في اليوم التالي من زيارته برجال أعمال وسيلقي محاضرة في معهد السلام الأمريكي.
وأضاف أن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري سيستقبل الجبوري في العاشر من حزيران، تمهيدا لاجتماعه في البيت الأبيض ببايدن، مشيرا إلى احتمال انضمام الرئيس باراك أوباما لهذا الاجتماع.
وكان عضو لجنة العلاقات الخارجية النيابية عباس البياتي، اعلن مطلع ايار الجاري، ان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري تلقى دعوة لزيارة واشنطن في شهر حزان المقبل.
وقال البياتي لـ[أين]، ان “الدعوة وجهت الى رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، لزيارة واشنطن في حزيران المقبل، بعد ان وجهت دعوة قبل شهر لرئيس الوزراء حيدر العبادي واخرى لرئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني”.
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي زار في 13 من نيسان الماضي، العاصمة الامريكية واشنطن، والتقى الرئيس الامريكي باراك اوباما ونائبه جو بايدن، ومسؤولين اخرين، وركزت الزيارة على عدة محاور ابرزها الحرب على داعش ودعم العراق اقتصاديا.
يشار الى ان، رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني كان قد زار واشنطن في ايار الجاري، وبحث مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما في البيت الأبيض ونائبه جو بايدن الحملة لهزيمة عصابات داعش.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.