التحالف الوطني يعبر عن تفهمه وتأييده لمطالب الشركاء بدمج الانتخابات

عبر ‎التحالف الوطني العراقي، عن تفهمه لمطالبات الشركاء السياسيين دمج موعد انتخابات مجالس المحافظات مع الانتخابات النيابية.
وذكر بيان للتحالف عقب اجتماع الهيئة القيادية له أمس السبت تلقت وكالة التنمية نيوز نسخة منه، عن “تفهمه للمسوغات التي يبديها شركائه السياسين ومطالباتهم دمج موعد أنتخابات مجالس المحافظات لتكون متزامنة مع الانتخابات النيابية القادمة فيما اكد ضرورة تحسن الوضع الامني في مناطق العمليات وعودة النازحين الى سكناهم بغية اعطاء الفرصة للمفوضية العليا المستقلة للأنتخابات استكمال اجراءات التسجيل والعد والفرز الكترونياً”.
‎وبين، ان “اجراء الأنتخابات في وقت واحد سيسهم في خفض النفقات المالية التي تتطلبها مجمل العملية الانتخابية”.
وأشار البيان الى ان “الحاضرين صادقوا بالاجماع على نظامه الداخلي بعد اجراء التعديلات اللازمة عليه” مضيفا ان “المجتمعين ناقشوا آخر التطورات السياسية والعسكرية الميدانية في العراق مستعرضا نتائج عمليات قادمون يا نينوى”، مشيرا الى انهم “دعوا الاجهزة الامنية الى الحيطة والحذر في المدن وتفويت الفرصة على الارهابيين”.
وبارك المجتمعون بحسب البيان “الانتصارات الكبيرة التي حققتها القوات المسلحة الباسلة وابطال الحشد الشعبي وقوات البيشمركة والعشائر في محافظة نينوى والتقدم السريع الذي تحرزه في محاور القتال المتعددة واندحار وهزيمة عناصر داعش من ميادين المواجهة”.
وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، لوحت الجمعة بتأجيل اجراء انتخابات مجالس المحافظات المقررة في 20 نيسان 2017.
وقال عضو مجلس المفوضين والناطق الرسمي باسم المفوضية مقداد الشريفي في تصريح صحفي، أن “مفوضية الانتخابات قلقة بخصوص هذا الوضع فالوقت بدأ يحرجها وأستلمت من موازنة الانتخابات 35% فقط ووزارة المالية لم تستجب لنا بسبب حالة التقشف في البلد”.
وبين الشريفي “لدينا جدول زمني فيه مهام وتعاقدات دولية خاصة لاجراء الانتخابات في نيسان المقبل وعدم وجود التخصيصات سيؤثر على اجراء الانتخابات بموعدها”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.